recent
أخبار ساخنة

صرخة مساعدة الفنانة مديحة يسري أتبهدلت ببيع مناديل في الشوارع

 صرخة مساعدة الفنانة مديحة يسري أتبهدلت ببيع مناديل في الشوارع

الحاجة سهير بكلمات ممزوجة بالألم تحكي معاناتها بعد وفاة الفنانة مديحة يسري والتي عملت معها كمساعدة لمدة تزيد عن 36 عاما لتتحدث السيدة سهير عن معاناتها بعد مرور أكثر من 4 سنوات على وفاة الفنانة الكبيرة تحدثت الحاجة سهير قائلة أشتغلت عند الفنانة مديحة يسري منذ طفولتي كان عمر وقتها 13 عاما كنت عايشة معاها في بيتها بالزمالك وكانت عندي غرفة خاصة بي . 

صرخة مساعدة الفنانة مديحة يسري أتبهدلت ببيع مناديل في الشوارع
 صرخة مساعدة الفنانة مديحة يسري أتبهدلت ببيع مناديل في الشوارع

عنف الورثة

وتتذكر الحاجة سهير ذكرياتها مع الفنانة الراحلة كنت بسافر معاها بلاد كتير وعندي ذكريات حلوه معاها كانت كل حاجة تحتاجها تطلبها منب أنا كانت بتعاملني ذي ما أكون بنتها عشت معاها أحلي سنين عمري لم يخطر ببالى أن الورثة يرموني في الشارع بعد العمر دا اليوم اللي توفت في مديحة يسري في نفس اليوم دخلوا الورثة الشقة وخدوا كل حاجاتي وحطوا هدومي داخل كيس بلاستيك ورموني في الشارع أنا لم أتزوج وليس لدي أسرة او عائلة .

صرخة مساعدة الفنانة مديحة يسري أتبهدلت ببيع مناديل في الشوارع
بكاء الحاجة سهير 

أمنية أخيرة

طالبت الحاجة سهير من بين دموعها قائلة مش عاوزه أي حاجة من الدنيا غير أن حد يعالجني عندي عده أمراض وفي نهاية حديثها الذي أختتمته بالدموع نفسي حد يتكفل بيا ويرحم ضعفي أنا سيدة عجوزة ومسنه ليس لدي أحد في الحياة .

شاهد الفيديو

google-playkhamsatmostaqltradent